تحميل Foxit PDF Reader Portable للويندوز مجانا (اخر اصدار برابط مباشر)

يعتبر Foxit PDF Reader Portable من أفضل البرامج التي تتيح للمستخدمين قراءة ملفات PDF بكل سهولة ويسر. يتميز هذا البرنامج عن غيره بأنه يتمتع بواجهة سهلة الاستخدام ويتضمن العديد من المميزات الرائعة التي تجعل من استخدامه تجربة فريدة وممتعة.من بين المميزات التي يوفرها Foxit PDF Reader Portable هي سرعته الفائقة في فتح الملفات وتصفحها، فضلاً عن إمكانية تحر ير ملفات PDF بكل سهولة، بالإضافة إلى توفير خيارات تحرير وإضافة التعليقات والتوقيعات والإشارات والإشارات المرجعية. كما يتضمن البرنامج أيضاً خيارات التحكم في الصور والفيديو والجداول والنصوص الموجودة في ملفات PDF. ويعتبر Foxit PDF Reader Portable خياراً رائعاً للمستخدمين الذين يبحثون عن برنامج مجاني وسهل الاستخدام لقراءة مل فات PDF على أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام ويندوز. بالإضافة إلى ذلك، فإنه يتميز بحجمه الصغير الذي يجعل منه برنامجاً سهل التثبيت والاستخدام على أي جهاز. وبفضل وجوده في نسخة Portable، يمكن للمستخدمين حمل البرنامج وتثبيته على أي جهاز دون الحاجة إلى عملية تثبيت معقدة أو التعرض لأية مشاكل أو صعو وبخلاف برامج قراءة ملفات PDF الأخرى، يوفر Foxit PDF Reader Portable مجموعة واسعة من الأدوات التي تساعد المستخدمين على إدارة وتنظيم ملفاتهم بكل سهولة. فهو يتضمن خيارات للتحويل من صيغ الملفات الأخرى إلى صيغة PDF، وكذلك خيارات للتحويل من PDF إلى صيغ الملفات الأخرى كالوورد والإكسل والبوربوينت. كما يتيح البرنامج أيضاً إمكان ة الإضافة والتعليق والتعديل على المستندات بكل سهولة.وبفضل وجود خيارات الأمان المتقدمة في Foxit PDF Reader Portable، فإنه يوفر حماية فائقة للملفات المهمة، حيث يمكن للمستخدمين تشفير وتحميص الملفات بكلمة مرور قوية وإضافة توقيع رقمي للتأكد من صحة وأصالة الملف.بشكل عام، يعتبر Foxit PDF Reader Portable من أفضل برامج قراءة ملفات PDF المتا حة الاستخدام والتي تتميز بسرعتها وكفاءتها في إدارة الملفات وعرضها بدقة عالية. كما يتوفر البرنامج بنسخة محمولة تعمل بدون تثبيت، مما يسهل على المستخدمين استخدامها على أجهزة مختلفة دون الحاجة إلى تثبيت البرنامج على الجهاز.

التقييم
نظام التشغيل Windows
الحجم 181.52MB
أحدث إصدار 6.2.1.0618
تاريخ التحديث 2024-02-11
الترخيص مجاناً
عدد مرات التحميل (249 تنزيل)

اترك تعليقاً